احلامي سحاقية وانا صغيرة

احلامي سحاقية وانا صغيرة

Hi
هي القصة احدا القصص يلي كنت اتخيلها وانا صغيرة لما كنت حاب مارس سحاق بتمنى تعجبكن!!!!!
كان يا ما كان في قديم زمان بنت صغيرة عمرها 12 سنه وكان تحلم تعمل سحاق كانت تتخيل كل بنت شوفها كبيرة صغيرة ما يهم المهم تساحق هيا وياها كانت البنت كل يوم بليل تنام على المخدة وتتخيل ومرة من المرات تخيلت بنت جيرانهم اسمها ليلى عمرها 18سنه كانت ليلى حلوة كتير شقرة عيونة خظر طويلة وجسمة معبة وطيزة كبيرة مشقولة لفوق وبزازة كبار كانت صبية صغيرة تشوفهن لما تلبس ليلى ماعين ديئة ع جسمة وكانت بيشو ممحونة كتير تتمنة ايا بنت بدنيا تلحس كسة وتمصلها صدرها وتلعبلها بطيزها صغيرة وكانت بيشو بتحب السكس بجميع انواعو ولساتا بتحبو كانت تتخيل ليلى تيجي لعندها وهيا نايمة على تخت وبدون ملابس تيجي ليلى تئعد بين اجري وتلحس كسي وتسب علي وتلعب بزنبوري وهيا تلحس كسي تلعب بطيزي وتفوت اصبعاها بعدين تيجي ليلى تلحس ع معتي اول باول بعدين ع بزازي يلي لساتن صغار كتير وتمص شفايفي وتعصب ليلى علي وتئلبني على بطني وجيب خيارة كبيرة تلبسها كندوم وتلمسها على بخش طيزي صغير وتلحس طيزي حتى تتبلل وتضربي على طيزي حتى دوب من كفوفة وتفوت اصبعتا بطيزي بعدين اصبعين بعد شوي تحط لخيارة بطيزي وشد وهيا تحط فيها وتوجعني وهيا تشتمني وتفوف بطيزي حتى اتعب وما يضل فيا حيل اتحمل منها شي بعدين جرني ليلى وتنيمني على ظهري وتيجي تقعد على وجهي وتخلي كسها ع تمي وضل الحس بكسها حتى ينزل العسل منو واكلو وتيجي ليلى تمص شفافي وتاكل العسل يلي نزل من كسها ونعيش احلى سحاق):
( توتة توتة خلصت الحتوتة حلوة ولا فتفوتة)
حاب اتعرف ع بنت تكون قوية وتصير عمتي وعيش احلى سحاق