سلالم العمارة والنيك السريع

سلالم العمارة والنيك السريع

القصة على لسان صديق عزيز يقول :

عمري 29 سنة و اعمل في احدى المؤسسات العسكرية الاجتماعية المختصة في شاليهات الصيف و العطل الاطفال بمعني منتجع صيفي عسكري .لكنني مدني بالطبع و اعمل مهندس ميكانيكي للصيانة .يعمل معنا شاب مدني كذلك عمرة بين 25 و 30 وجسمه ممتلئ و قوامه ممشوق و الكل يشك انه يتناك من مين لا احد يعرف ،تخمينات فقط كل واحد يهدر شكل. لكنه مغري حقا و صوته مثل البنت انا لما اسمع صوته يوقف زبي و جسمه خالي من الشعر تماما لا ادري ماذا يفعل له،كنت ألاحظه في الشاطئ لا توجد فيه ولا شعرة واحدة في جسمة مما يثيرني حقا .يعمل رشيد كسائق خاص لمديرة المنتجع ،و مرات نضطر للمبيت في المنتجع لما تكون هناك زيارة خاصة نحضر لها او اقتراب موسم الاصطياف .عملت المستحيل لأعرف من ينيك رشيد و لم استطع حتى حدثت هذه القصة لي!في احد الليالي كنا في المنتجع نحضر لاستقبال مخيمات الاطفال و كل الورشات شغالة و فجأة انقطعت الكهرباء و انا المسؤول دائما على تشغيل محركات توليد الكهرباء البديلة و فعلا ذهبت للمرآب و لكن من حسن حظي المحركات بدون مازوت و مفاتيح مخزن المازوت مع أمين المستودع مصطفى و هو عسكري .قررت الذهاب لغرفته لأخذ المفتاح او هو يعطيني المازوت حتى اشغل المولدات و كانت الدنيا ظلام و لما اقتربت من غرفته وجدت الباب شبه مفتوح و سمعت مثل الكلام فاقتربت كثيرا حتى دخلت الرواق فسمعت صوت بنت تنازع كأنها تمارس الجنس و تتأوه كثيرا لكن بصوت خافت فاقتربت حتى نظرت فوجدت مصطفى فوق جسم آخر ممدود على بطنه و هو ينيكه فقلت ان هذا مصطفى ادخل احدى القحبات لغرفتة خلسة و هو ينيكها فقررت ان لا ازعجه و قلت في نفسي اناديه من الخرج احسن لي و له و لما هممت بالخروج لحسن حظي عادت الكهرباء و أضاءت الغرفة هههههه و ماذا اجد تحت مطصفى ؟ رشيد و هو عريان من دون ملابس اولا لم يلاحظوا وجودي ،الحقيقة صوت منازعة رشيد اشعل ناري فتنحنحت و هنا التفتا الي بدهشة و استغراب و انا ارى مصطفى يخرج زبه الكبير من طيز ريشد و لاحظت حمرة فتحته و هي شبه مفتوحة و سمعت صوت الزب و يخرج من الطيز شششششلخخخ تقريبا هيك ،مصطفى ستر نفسه و اعطاني المفاتيح مع انه كان لا يعطيني المفاتيح و يخاف كثيرا من السرقة لانه امين المستودع .اما مصطفى فبقي مدهوشا و مستحيا قليلا .تركتهم و ذهبت للعمل ،الحقيقة مصطفى كان خجلا جدا لانه يدعي الشرف و العفة و هو متزوج ولد القحبة اما رشيد فما اهتم كثيرا .في اليوم الثاني إلتقيت رشيد تقاطعنا في الطريق و سلمنا على بعض كان هو ذاهب لمرآب السيارات و انا للورشة فناداني باسمي ؟؟؟؟؟ التفت إليه فلما اراد ان يتكلم قاطعته و قلت له لا عليك رشيد هذه حياتك و انت حر فيها و سرك في بئر لا قرار له لكن مرة ثانية عليك الحذر هذه مؤسسة عسكرية ممكن انت تفصل و مصطفى يسجن ،يا أخي عندك بيت قريب من هنا روح للبيت و انفي عنك الشبهات .شكرني و قال لي ما قدرت و غلبتني الشهوة و هو يبتسم .قلت له بصحتك ثم ذهبت و هو مرتاح حسب ظني .المهم قصته لم يسمع بها احد اطلاقا و هذا ما زاده احتراما لي اما مصطفى فكان كلما يراني يخجل مني و في أحد الايام كنا نتكلم في الشغل فقلت له مصطفى لست وحدك من ناك الأولاد كلنا نكنا فلا داعي للخجل مني و ها انا اعترف لك اني نكت اولاد حتى شبعت لكن تبت و خلاص و انت **** يتوب عليك من هذه السوسة .قال لي آمين و ما عاد يخجل مني بعدها ابدا ،مع بداية الصيف جاءت مرحلة الانتقالات لأفراد الجيش و كان مصطفى في القائمة المسكين ما اتهنى بزوجته الجديدة رشيد ههههههههههه و انتقل مصطفى و ترك رشيد وحده لاني على حسب ظني كان الوحيد الذي ينيكه لان رشيد كان يبيت عنده عندما نضطر للمبيت في المنتجع .مرت الايام و بتنا مرة ثانية في المنتجع لاستقبال مسؤول كبير ظلينا اسبوع و نحن في المنتجع نأكل و نبيت استعدادا لهذه الزيارة .كنت داخل للورشة الميكانيكية و هناك كنت انام ،عندي غرفة خاصة ،فوجدت رشيد داخل الورشة ينتظرني فظننت انه أمر عمل مثل العادة لكنه وضع رأسه للأرض و استحيا فقلت له مالك رشيد غير الخير ؟ قال ما في شيء لكن لما كان مصطفى هنا كنت انام عنده في غرفته و انت تعرف ان الجميع يكرهني هنا او يظن بي السوء و لا احد يقبلني في غرفته و النوم في مكاتب الادارة ليس مريحا .قلت له انت غلطان ما فيه واحد يكرهك هنا رشيد . قال لي يقولوا اني شاذ و اتناك . قلت له هذه حياتك هم شو دخلهم . قال لي المهم لو ما عندك مانع تسمحلي انام عندك في الغرفة ؟ قلت اهلا و سهلا و مرحبا بس الغرفة تعجبك انت تعرف اني عامل صيانة . قال لي مو مهم المهم ارتاح شوي نمت يومين في المكتب و تكسرت عظامي .قلت له عيب عليك يا رشيد تعرف اخوك هنا و تتعذب في المكتب انا ظنيتك مرتاح . المهم قبل النوم عندي و انا الحقيقة ما كنت مهتم لانه اولا ابن بلدتي و العسكر كلهم غرباء .جلب متاعه و دخل ينام عندي و طبعا غرفتي فيها تلفاز و مسجلة و كل شيء حتى ادوات الطبخ عندي كل شيء جاهز .انا كنت لابس شورت لان الدنيا حر و هو كمان لبس شورت ضيق شوي جسمه يهيج كثيرا و خاصة طيزه كبيرة و فخاذه من دون شعر .كنا جنب بعض نحكي و نتكلم و مبسوطين خاصة لما اطمأن لي و نشاهد التلفاز ثم قال لي: ما عندك قنوات هيك هيك . ضحكت و قلت له موجود لكن انا ماحيها من ذاكرة الريسيفر انت تعرف ممكن يدخل علي أي مسؤول و يشوفها لان التلفاز للدولة ,قال لي عندك حق . قلت له تحب تشوف قنوات اباحية ؟قال لي نعم اذا ممكن .قلت له تكرم عيونك لحظة فقط ،و شغلت البحث في الريسيفر حتى دخلت بعض القنوات و قلت له غدا امحيهم،أما اليوم نتفرج و نتمتع .و ما ادهشني انه ما يهتم بافلام البورنو الحقيقية يعني رجل و امرأة و النيك من الكس. قلت له ريشد احنا رجال بين بعض ليش خجلان قل لي شو بدك تشوف؟ قال لي ممكن شيميل ولا مثل ما لقيت مصطفى يفعل معي ؟ ضحكت و قلت له من الآول قول نيك نتاع اولاد و لواط و خلاص علاش مستحي انا كمان مرات نشوفهم خاصة الشيميل يهيجوا كثيرا . ضحك و قال لي يعجبوك ؟ قلت له نعم فكرك انا ما عندي زب مثل باقي الخلق ولا مفكرني مخصي هههه هو ضحك و قال لي لا بالعكس لكن البعض ما يحبوهم .قلت له انا احب كل انواع الجنس.و رأيت الاهتمام في عينيه و الفرح و بديت اتشهيه خاصة لما كان يرفع رجليه و مرات يخالفهم مع بعض تصرفاته كلها بناتية تهيج الزب المقطوع و تخيلت صورته لما كان مصطفى فوقه و خرج زبه من طيزه .قلت له انا تعبان راح انام و انت خذ راحتك .قال لي ما يزعجك التلفاز ؟ قلت له لا اعمل شو بدك الغرفة غرفتك .انا نمت حقا مو ادعيت النوم لاني كنت فقدت الامل فيه و خاصة انه كان يعاملني باحترام .بعد مدة من النوم سمعت رشيد ينازع وحده و يتأوه مثل الصوت الذي سمعته يوم قصته مع مصطفى و الضوء مطفي ففتحت عيني شوي و شفته عريان و زبه واقف و هو يبعبص في ظيزه و ينازع و يشوف فيلم لواط و يعمل مثلهم تماما .انا زبي انتصب الحقيقة خاصة ظيزه الطبيرة الملساء احسن من ظيز البنات .تظاهرت بالنوم لاشاهد الفيلم الحقيقي جنبي مع الممثل رشيد الفاتن الجمال .ما صدقت عيوني و قلت في نفسي هادي فرصتك يا؟؟؟؟؟ لو راحت منك راح من يدك رشيد الزين ؟كان رشيد ملتهي بظيزه و العجيب ان زبه منتصب من دون ما يلعب بيه عرفت انه لما يلعب بظيزه زبه ينتصب مثل ما قال لي احد السوالب انه ما يقوم زبه حتى ينيكه واحد .مرة كان رشيد نايم على بطنه و طيزه للهواء يا سلام شو حلوة و كبيرة تشهي انا ما قدرت و انقلبت مواجهه لكن عامل حالي نايم بس زبي واقف و خفت يفضحني فبقيت على بطني و استرق النظر لهذا الجسم الفتان ثم رميت رجلي حتى لمسته و هو التفت الي ثم عاد يبعبص في طيزه و كأن اصباعه ما شبعاته و يتلوى مثل الافعى قدم فخاذه لرجلي و بدا يحك في رجلي انا ما قدرت الحقيقية و انقلبت على ظهري و بان زبي منتصب عامل خيمة و رشيد شافه اكيد لكن الجو مظلم شوي التلفاز فقط عامل اضاءة .توقف رشيد عن البعبصة و اللعب بطبزه و اهتم بزبي و بدا يتحركش في برجليه و انقلب حتى كاد يلتصق بي ثم انقلب و هو عريان و جعل طيزه امام زبي مباشرة و هو متمدد و يتلوى من الشهوة كأنه ما اتناك من يوم راح مصطفى اكيد،احسست بالسخونة لما لمس طيزه زبي من فوق الشورت وبدأ يحتك بي و هو ينازع بصمت انا الحقيقة ما قدرت و مديت يدي اليه و مسكته من خصره و بطنه و لصقت فيه . قال لي انت فايق ؟ قلت له يخرب بيتك شعلت في النار و بدك انام تعرف صوتك و انت تتأوه و تنازع يخلي الزب يسيل .كنت تطلب مني انيكك و خلاص علاش تعذب في هههههه قال لي خفتك تزعل . قلت له مين يزعل من عروسة مثلك انا طول حياتي اتمني النوم جنبك فقط ولا انت مو عارف شو عامل في الخلق من وراء جسمك الفتان ؟ قال لي ما اهتميت لما كان مصطفى مشبعني نيك بس الان شعرت بفراغ و ما ناكني واحد من يوم ما راح و الحقيقة ناري شعلت . كنت اتكلم معاه و انا العب بجسمه و امسك بزازه و مديت يدي لزبه لقيته منتصب مثل الحجر ،قال لي ما تخاف من زبي ؟ قلت له ليش زبك ياكل الناس؟ ضحك و قال لا بس مصطفى ما كان يلمس زبي اطلاقا .قلت له هذاك مصطفى و انا؟؟؟؟؟ انت ما تخاف من زبي و بدك ياه و انا اخاف من زبك ليش وين المشكل؟انا قلت له الكلام هذا ليرتاح و فعلا ارتاح . ترك بعبصة طيزه و بدأ يلعب بزبي و كنت قريب انزل من طراوة يده و كنت مرة على مرة اقبل يده الحلوة و اشم ريحته العطرة احلى من البنت .لما قررت انيكه قلت له رشيد انت بدك انيكك ولا مو بدك ؟ قالي يا ريتك تنيكني و تطفئ ناري يا ؟؟؟؟حبيبي راني ممحون كثيرا مشتاق للزب من زمان .نزع عني الشورت و الكلسون و هو يتفرج على زبي المنتصب و يكاد يأكله بعينيه .قلت له انا ما عندي تجربة في النيك انت المايسترو رشيد حبي و انا اعمل مثل ما بدك . قال لي اولا لازم ما تنزل بسرعة في طيزي .قلت له هي سهلة . قال لي كيف ؟قلت له اولا انزل في الخارج و بعدين انيكك و اطول نيك حتى تزهق من زبي ههههه ثم قلت له رشيد اصعد فوقي نام على ظهرك فوق زبي و خلي زبي بين فلقاتك و خلينا نتمتع شوي . نام فوقي و انا ماسكه من بزازه و زبي بين فلقاته الساخنة و هو يطلع و ينزل على زبي و انا ألعب بزبه المنتصب و عجبني ممسكه و هو يتأوه بقوة حتى نزلت فوق طيزه بين فلقاته و هو مستمتع و قال لي حرام عليك حرمتني منيك و ما نزلت في بطني. قلت له لا تستعجل على رزقك حبيبي الآن نام على بطنك علشان المني ما يروح من طيزك خليه في طيزك، و لما نام كنت ارتحت دقيقتين و هو زبه لسا منتصب و طيزه كلها مني و تلمع من انعكاس الضوء عليها .قلت له راح انيكك و انت احلب زبك بيدك لاني راح اكون مشغول بهذا الطيز الحلو .و طلعت فوقه فرفع طيزه للأعلى شوي و ارتعد رعدة كبيرة لما لمس رأس زبي قتحة طيزه و دفعت زبي في طيزه فدخل مرة واحدة من دون ألم ولا صعوبة و هو يتلوى اخخخخخ شو حلو زبك في طيزي يا؟؟؟؟؟ حبيبي نيكني بعنف ارجوك .انا زاد كلامه هيجني و ضربته بزبي في طيزه حتى وصل للخصيتين و رفعته من خصره شوي الأعلى و بقي على ركبتيه لكن رأسه و صدره نايم على السرير و دخلت زبي في طيزه كله و كان زبي متوسط الحجم لكن غليظ حسب قوله لانه اعجبه الغلظ .رشيد لا ينطق بأي حرف في النيك لكن صوت تأوهه و صرخاته المثيرة تشعل النار في قلبي و زبي.صوته يجعلك تعشقه من اول حرف، أقسم لكم ان صوته احلى من صوت العروس .كنت كلما أخرجت زبي ثم ادخلته يصرخ و لا يقول سوى اييي أي أي و هو يمسك بزه و كل مرة يتفقد زبي بيده حتى اقترب موعد الانزال فقلت له اين تحب ان اقذف يا حبي ؟ قال لي في بطني داخل طيزي احبه داخل طيزي و لا تبخل علي بأي قطرة من عسلك . ادخلت زبي في طيزه حتى كادت خصيتي تدخل معه و احسست ان رشيد تألم قليلا من ضربة الزب القوية و لكن ليس ذنبي كنت هائجا جدا و بمجرد ان بدأت أقذف حتى سمعته يقول اححححح اححح آه ما احلاه و هو يسيل في طيزي ياحبيبي؟؟؟؟؟ شكرا لك نسيتني الحرمان يعطيك الف صحة .بدلا من ان اشكره انا هو شكرني هههه.تمددت على السرير على ظهري من تعبي الشديد و نام رشيد جنبي لكنه كان على جنب و زبه ملتصق بخصري و كان كله مني لانه هو كذلك حلب زبه لما كنت انيك فيه كان محترفا حقا ليس مثلي غشيم و كانت رجله فوق رجلي يحركها.و وضع رأسه على صدري و هو يلعب بزبي بيده و انا ادلك طيزه الجميلة التي حيرتني ملساء من الرخام لا شعر فيها و كبيرة احسن من طيز أي بنت يا ويلي من طيزه .كنت ادخل يدي بين فلقاته حتى امسكه من خصيتيه و زبه و أجذبه منه حتى يلامس طيزه من الخلف و هو يضحك و مسرور و انا كذلك . بعد الراحة قال لي حبيبي ؟؟؟؟؟ اريد ان امص لك زبك او نعمل 69 و انا بحياتي ما عملت 69 هذه كنت اراها نظريا في الافلا م فقط .قلت له رشيد حبيبي انا مشتهيك من عدة سنوات خليني اليوم اشبع فيك نيك و استمتع بطيزه الحلوة و جسمك الفتان خليني اشبع نيك وغدا أعمل معاك شو بدك حبيبي؟ انت عارف ان المسؤول باقي على وصوله 4 ايام يعني انت معي هنا وين راح اهرب منك و من ظيزك الحلوة هههههه قال لي صدقت انا كمان مشتهي الزب خلينا نشبع نيك اليوم .ثم قلت له لازم تعلمني كل وضعيات النيك التي تعرفها انا ما اعرف شيء لا تلومني حبيبي . قال لي لكنك نكتني بحرفية عالية يا ملعون ههههههههه. قضينا الليل كله نيك حتى الفجر تقريبا اذكر اني نكته 3 مرات و ما صفي في زبي ولا قطرة مني و زبي انتفخ قليلا من كثرة النيك هههه. نشف دمي و مص كل منيي رشيد الفتان .في تلك الايام علمني وضعيات نيك متعددة و كنت كل ليلة انيكه بطريقة جديدة هو يقترحها علي لكن طريقتي انا كانت التالية :كنت كلما انيكه انا اتعب كثيرا و هو يبقى مرتاح و يطلب المزيد فقررت انا انيكه بطريقتي حتى اتعبه كثيرا فقلت له رشيد حبيبي انا راح انام و انت اصعد على جسمي و اجلس على زبي و اشتغل نيك ؟ عمل مثل ما قلت له و ما قدر يكمل نيك هههههه لانه تعب و انا ضحكت عليه و قلت له يخرب بيتك قتلتني بالنيك و ما قدرت تنيك حالك ههههه.قال لي يعطيك الصحة ما كنت اعلم ان النيت يتعب هيك! المهم تقدر تقول اني وجدت عروستي و توأم حياتي رشيد و كنت لما ما يكون عندنا عمل بالمنتجع أروح عنده للبيت نبات مع بعض و نقضيها نيك و حب و مداعبة، كنت ادخل معاه للحمام نستحم مع بعض و كان احلى شيء عندي لما ألحس جسمه و هو يستحم يا سلام ما احلاه طعمه حلو مثل السكر و خاصة طيزه و فلقاته الكبيرة .وفي الصباح نروح للشغل مع بعض لانه عنده سيارة الدولة يتنقل بها ، ،و لا احد يشك فينا لانه من بلدتي .تعلمت كيفيات نيك كثيرة و عمني مص الزب كمان الذي كنت أقرف منه لكن مع حبيبي رشيد كل شيء حلو و مع مرور الايام بديت اشعر بطعمة الزب و خاصة لما كنت انيكه كان يبعبصني مرات و مرات يدخل اصبع في طيزي حتى تعودت و في احد الايام و من دون مقدمات ناكني رشيد نيكة ولا في الاحلام اول مرة اتناك فيها و أذوق طعم الزب في طيزي، و كانت ممتعة جدا لكن ليس وقت روايتها مرة ثانية راح احكيها . ما زلت اعمل في المنتجع انا و رشيد حبيبي و مازالنا متزوجين مع بعض و أحلى نيك في كل مكان ،رشيد له تأثير كبير على البنات و مرة قال لي : هل هناك بنت انت مشتهيها اجيبها لك تنيكها حبيبي ؟ قلت له نعم واحدة راها مهيجتني .قال لي من هي ؟ قلت له انظر في المرآة و راح تشوفها؟ ضحك كثيرا و انقض على بقبلة حارة على فمي و قال لي انا كمان عشقتك و معتبرك زوجي و نياكي . قلت له انت معي و بدك اعشق غيرك انت مجنون رشيد ؟ما دمت معي ما يهمني ملكة جمال العالم لاني عشقتك و حبيتك من كل قلبي .الحقيقة جسم رشيد خيالي و لا يوصف بالكلمات و له زب صغير شوي مغري كذلك و ابيض مثل الثلج و رأسه أحمر يشهي هههههه .اما الجسم فحدث ولا حرج .