ليلة دخلة ساخنة جدا انتهت

ليلة دخلة ساخنة جدا انتهت

احلى نيكة يمكن ان يعيشها الرجل هي ليلة دخلة على زوجة عذراء جسمها حريري و مهيئ خصيصا للنيك في ذلك اليوم اين يكون الكس محلوق الى درجة النعومة الحريرية و تكون رائحة الزوجة احلى من كل العطور بينما يكون الرجل زبه في قمة هيجانه و طاقته الجنسية بالخصوص للرجل الذي لم يكن قد ناك من قبل في حياته على غراري انا الذي ساحكي لكم كيف عشت احلى ليلة دخلة مع زوجتي . قبل ان اتزوج لم اكن قد نكت من قبل لا كس و لا طيز و النيكة الوحيدة التي عشتها كانت شبه نيكة اين امسكت احدى بنات الجيران في ايام المراهقة و احتضنتها و رحت احك زبي عليها حتى قذفت داخل كيلوتي و بقيت احلم بالجنس و النيك الى ان جاء اليوم الذي عشت فيه احلى و اجمل نيكة في حياتي . دخلت الى غرفي في الفندق الذي اجرناه خصيصا لليلة الدخلة  و وجدت زوجتي ترتدي روب ابيض خاص بالزفاف و لم اكن اعرفها جيدا لان امي هي من خطبتها لي و بما اني غير خبير في امور الجنس فقد شعرت بحرج شديد و بقيت افكر كيف اجامع زوجتي و انيكها .

فتحت النافذة و خرجت و انا البس شورت قصير و صدري عاري و كانت شرفتي تطل على شاطئ البحر تماما و بدات ادخن و انا اتخيل نفسي اني سانيك و زبي يدخل في الكس فانتصب زبي و حاولت تغيير تفكيري و الابتعاد عن الجنس حتى لا ادخل عليها و زبي منتصب ثم اكملت السيجارة و عدت اليها فتناولت قطعة شوكولاطة حتى ازيل رائحة التبغ من فمي و نظرت اليها فوجدتها خجولة جدا . ثم امسكتها من يدها الناعمة و عبرت لها عن حبي لها و فرحتي بوجودي معها و اخبرتها اني حققت الحلم اخيرا ثم مررت يدي على ذراعها الناعم و نظرت في عينيها ثم انفجرت ضحكا في وجهها و هنا صارت تضحك و عرفت اني اريد ان انيك و زبي يغلي من الشهوةفانا اريد ان استمتع باروع ليلة دخلة مع زوجتي  . ثم قربت فمي من فمها و خطفت قبلة ساخنة جدا على شفتها الشهية و اخرجت لساني اتحسس به شفتها و هنا احسست بحرارة و لذة كبيرة جدا لانني اقبل لاول مرة في حياتي امراة

ثم قمت و طلبت منها ان تقوم و حين فعلت بدات اخلع لها فستان الزفاف الابيض و تطلب الوقت مني حوالي عشرة دقائق كاملة و انا انزعه و زبي منتصب يكاد يمزق الشورت ( فستان الزفاف اكتريناه ) المهم نزعت لها الفتسان و رايت زوجتي بالكيلوت الابيض و الستيان فازدادت شهوتي و كانت زوجتي لها بزاز مثل تفاحتين . و بدات المس الصدر و احك اصابعي على حلمتيها و هي خجولة جدا لانها لم تتناك من قبل و حتى في فترة الخطوبة لم نلتقي الا في مناسبات قليلة دون اي حديث عن الجنس و لمست لها طيزها فوجدته طري جدا و كبير و فلقتيه مرنتين جدا و ازدادت شهوتي في احلى ليلة دخلة مع زوجتي . ثم اطفات المصباح لانني لم اكن اريد ان تراني عاريا حتى لا يخيفها منظر زبي الكبير و هو منتصب و طرحتها على السرير و خلعت البوكسر و صرت عاري تماما

ارتميت فوق زوجتي و نزعت لها الستيان و لم اصدق ان بزاز زوجتي صارت ملكي و بامكاني ان افعل بهما ما اشاء و صرت امص و ارضع احلى حلمتين في ليلة دخلة لا تنسى ابدا و كان طعم البزاز مثير جدا و لذيذ خاصة حين امص بقوة و ادخل الحلمة كاملة في فمي و اعضها عضة خفيفة باسناني . ثم قمت بحركة خفيفة وجت وجهي على كسها و رحت اشم الكس الجميل الذي سوف ادخل زبي فيه و اخيرا خلعت الكيلوت و بما ان الغرفة كانت مظلمة فلم المح الكس جيدا يومها لكنه كان ناعما جدا و رائحته جميلة لكني لم الحسه لانني وقتها لم اكن قد اعتدت على لحس كس زوجتي و ادخال لساني بين الشفرتين . لم اتمالك نفسي و جائتني شهوة قوية جدا و هيجان رهيب جعلني اضع زبي مباشرة على شفرتي كس زوجتي و احسست ان كسها كان لزجا جدا رغم اني لم اكن خبيرا بامور الجنس و النيك

كنت مرتبكا جدا في ليلة دخلة ساخنة جدا فانا لم انك و لا اعرف حتى اين اضع زبي لكن لزوجة كس زوجتي جعلت كسها يبتلع زبي بقوة حيث انزلق زبي داخل كسها و شعرت بحرارة كبيرة و لذة لا يمكن ان تصفها الكلمات و حيث تمنيت لحظتها لو ابقى انيك طوال حياتي و لا اقذف و اكملت ادخال زبي الذي كان يدخل بسرعة كبيرة داخل كس زوجتي الذي كان ضيقا جدا . و في تلك المتعة و اللذة التي كنت عليها في احلى ليلة دخلة او بما يعرف بليلة العمر حتى شعرت ان حاجزا يمنع زبي من الدخول اكثر حيث كان قد دخل من زبي حوالي الراس و الحشفة فقط و رغم اني لم امارس الجنس الا اني كنت اعلم ان المراة تكون عذراء و كسها يكون مغلوق بغشاء لكني خفت ان امزقه و اسبب لها الم لذلك صرت انيك زوجتي براس زبي فقط و انا اجد متعة كبيرة و حرارة جميلة جدا داخل كسها

و لكن ما هي الا حوالي نصف دقيقة و انا انيك بالراس حتى شعرت ان زبي هو من يعطيني الاوامر و يتحكم في كل تحركاتي حيث صرت ادخله و اهزها بقوة كبيرة و انا احاول ان اخترق كسها الناعم بحيث صارت زوجتي تطلق اهات الم و خوف فهي بدورها تعيش ليلة دخلة و تذوق الزب الاول في كسها . و في خضم تلك الهزات  و النيكة الساخنة شعرت باني زبي سيقذف و انا لم افتح كسها بعد و هنا جاءتني رجفتي و بلغت اوج شهوتي و من شدة اللذة التي كنت عليها و القوة دفعت زبي داخل الكس بكل ما املك بقوة حتى احسست به دخل كاملا و ازدادت حرارة كس زوجتي و في تلك اللحظة التي ادخلت زبي كاملا في كس زوجتي حدث كل شيئ بطريقة سريعة جدا و ساخنة و لذيذة لن انساها ابدا رغم اني الان متزوج منذ ثماني سنوات و شبعت من كس زوجتي

ففي الوقت الذي دخل زبي كاملا الى كس زوجتي انفجر المني و بدات اقذف بكل قوتي حيث احسست اني سابقى اقذف الى الصباح فقد كانت شهوة لذيذة و ممتعة جدا في ليلة دخلة ساخنة و مثيرة و حتى زوجتي احسست ان اهاتها كانت اهات متعة بعدما كانت اهات الم . و رغم اني قذفت الا اني تركت زبي في كس زوجتي و انا راكب فوها لمدة حوالي ثلاث دقائق الى ان ارتخى فسحبته و اشعلت المصباح الصغير الذي كان على الطاولة فرايت زبي احمر من الدم و من فرحتي خرجت الى الشرفة و انا عاري تماما كي يدخن سيجارة اخرى بعد احلى ليلة دخلة